fbpx
الكنفدرالية العامة التونسية للشغل
نقابة المستقبل المواطنة CGTT le syndicat d'avenir citoyen

بلاغ صحفي الندوة الصحفية للجامعة العامة التونسية للشغل

0 88

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

بلاغصحفي

في ضرورة تفعيل التعددية النقابية : وجوب تحديد مقاييس موضوعية للتمثيلية

تونسفي 28 سبتمبر2017:

نفذت النقابة الوطنية لأعوان وموظفي العدلية المنتمية إلى الجامعة العامة التونسية للشغل مؤخرا إضرابا ناجحا لثلاثة أيام أمام وزارة العدل ومقرات المحاكم الابتدائية بالجهات احتجاجا على عدم استجابة سلطة الإشراف لجملة من المطالب المهنية.

وردا على هذا الإضراب، أصدرت وزارة العدل بلاغا أكدت فيه وجوب التفاوض مع الطرف الذي ادعت أنه الأكثر تمثيلا ، وهو ما اعتبرته الجامعة العامة التونسية للشغل رفضا للتفاوض و انتهاكا لمبدأ التعددية النقابية من وزارة سيادية من المفروض أن تكون أحرص من غيرها على احترام القانون .

وتعقيبا على بلاغ وزارة العدل احتجت الجامعة العامة التونسية للشغل في بيان لها عن هذا القرار الصادر معتبرة أنه خرقا للفصلين 35 و36 من الدستور التونسي وانتهاك القانون الشغل التونسي والدولي، كما دعت الجامعة العامة التونسية للشغل في ذات البيان وزير العدل إلى التراجع عن موقفه الغير الشرعي والتفاوض مع النقابة الوطنية لأعوان وموظفي العدلية المنتمية لها طبقا لأحكام الدستور و استنادا للحكم القضائي الصادر عن المحكمة الإدارية.كما احتجت على عدم عقد وزارة الشؤون الاجتماعية لجلسة صلحية قبيل الإضراب طبقا للفصل 378 من مجلة الشغل .

وعن واقع التعددية النقابية في تونس اليوم أكد السيد الحبيب قيزة الأمين العام للجامعة العامة التونسية للشغل أن "القانون التونسي اليوم يقر التعددية النقابية غير أنها تتعرض لعدة عراقيل لعل أهمها ما يسمى المنظمة الأكثر تمثيلية وهو مفهوم مغلوط لا معنى له في غياب تحديد مقاييس موضوعية للتمثيلية النقابية كما طالبت بذلك منظمة العمل الدولية في عديد التقارير و أخرها بتاريخ 11 جوان 2017.مؤكدا أنّ الجامعة العامة التونسية للشغل وهي التي تضم ألاف العمال ، ما انفكت تطالب بتفعيل التعددية النقابية بتونس من خلال إصدار قانون يحدد المقاييس الموضوعية لذلك على غرار قيم المواطنة والاستقلالية والشفافية المالية إضافة إلى مقاييس أخرى كمية مثل التجربة وتواجد المنظمة النقابية بالجهات والقطاعات ونتائج الانتخابات المهنية وعدم اختزالها فقط في عدد المنخرطين "

وأضاف السيد الحبيب قيزة أن " الجامعة العامة التونسية للشغل لها رؤية جديدة و مختلفة للعمل النقابي تتضمن عدة مضامين اقتصادية واجتماعية بديلة لصالح الطبقة الشغيلة ولصالح البلاد ."و هذا ما ستطرحه الجامعة العامة التونسية للشغل بأكثر تعمقا وتفصيلا خلال مؤتمرها الوطني الثاني المقرر انعقاده أيام 3 و 4 و5 ديسمبر2017 بقصر المؤتمرات بتونس العاصمة.

cgtt – communiqué FR sept 2017.docx

بلاغ صحفي – الجامعة العامة التونسية للشغل 2 -.docx

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.